• العملاء
  • الجمهور
  • تحديد الجمهور
  • تحديد الفئة المستهدفة

نصائح للتعرف على خصائص جمهورك المستهدف!

  • 2020-11-17
  • عام

في كل الأعمال التجارية، دائمًا هناك خطة استراتيجية وادارية تعمل على تسيير الأمور ومتابعتها بشكلٍ واضحٍ واحترافي لضمان تحقيق الأهداف التي تعمل الشركة من أجلها سواءً لبيع منتجاتها أو جذب العملاء لخدماتها، ولذلك إنّ الجمهور المستهدف في الخطة هو محدد النجاح من عدمه، وعليه ترتكز كل الأعمال المختلفة، والكثير من الاشخاص لا يعرفون كيفية استهداف الجمهور الصحيح ومعرفة خصائصه، ولذلك، دعني أخبرك بعض النصائح التي تساعدك في تجاوز هذه المشكلة!

 

ما هو الجمهور المستهدف؟

هي الفئة التي تقوم عليها أعمالك التجارية وتركز عليها عملياتك التسويقية والدعائية والترويجية المختلفة من أجل تحقيق أهدافك المختلفة سواءً الربحية أو بناء العلامة التجارية وهم رأس المال الحقيقي والمحدد الأكبر لنجاح أعمالك.

 

ما هي مواصفات الجمهور؟

إنّ كل عمل تجاري يملكُ جمهورًا مختلفًا عن غيره في الاهتمامات والخصائص والفئة العمرية والكثير من التفاصيل الأخرى، فبعض العملاء يحبون شراء الهواتف الذكية على سبيل المثال، وبعضهم الآخر يميلون لشراء الملابس، وغيرهم يميلون لشراء الاكسسوارات والديكورات المنزلية، وهنا تحدث المشكلة إذا قمت باستهداف جمهورٍ يملك خواصًا واهتماماتٍ مختلفة عن ما تقدم أنت!

 

ما هي أهمية تحديد مواصفات الجمهور؟

  • الاستهداف الصحيح وتوفير الوقت والجهد:

في كل مرة تقوم بها باستهداف جمهورٍ صحيح أنت توفر على نفسك الوقت في اعادة حملاتك الترويجية، بل وايضًا توفر نفقاتٍ أخرى كنت قد تضطر إلى دفعها لإصلاح مشاكل الاستهداف الخاطىء!

 

  • الحصول على قاعدة جماهيرية ثابتة:

حين تملك عملاءً يهتمون بشكلٍ حقيقي بخدماتك واعمالك، أنت تملك قاعدة كاملة متكاملة من أسمائهم وبياناتهم التي قاموا بمنحك إياها طوعًا مما يسهل وصولك لهم، وإلى الأشخاص المشابهين لاهتماماتهم بنفس الفئة التي تناسب أعمالك.

 

  • يمكنك تحديد أولوياتك:

بعد الوصول إلى جمهورك الحقيقي، يمكنك ببساطة بالغة ترتيب أعمالك ومراقبة إنجازها بشكلٍ أفضل، حيث لا تظلّ مشغول العقل حول العملاء، بل تجدهم يأتون لوحدهم نظرًا لاستهدافك الدقيق الصحيح!

 

كيف أستطيع تحديد خصائص جمهوري المستهدف؟

  • قبل كلّ شيء، اسأل نفسك، ما هي خدماتي ومنتجاتي بالضبط؟

يجب عليك التعرف على خدماتك ومنتجاتك جيدًا، ووضع مسودة حول أكثر فئة تشعر أنّها بحاجة إلى ما تقدم!

 

  • حدد التقسيمات التي ترغب في وضعها لعملائك!

لا يمكن تقسيم العملاء دون وجود تصنيفاتٍ واضحة، أنت تحتاج لأن يكون عملائك في أقسام مختلفة وفقًا لما يناسبك، ودعني أعطيك مثالًا حول أبسط وأفضل التصنيفات الخاصة بالعملاء:

 

  • التصنيف الديموغرافي:

وهو التصنيف وفق النوع، السن، الدين، المستوى الاجتماعي والمنطقة الجغرافية

 

  • التصنيف النفسي:

وهو التصنيف الذي يعتمد على الاهتمامات الخاصة بالعملاء مثل: " الفنون، الطبخ، الألعاب، الآراء الشخصية أو السياسية" وغيرها الكثير.

 

  • التصنيف وفق طريقة الاستهلاك:

وهو التصنيف الذي يشمل تحديد الجمهور وفقًا لمعدل الاستهلاك الخاص بالخدمات والمنتجات، أي أن تقوم بتصنيف العملاء وفق الأقسام التالية: (عميل مستهلك - عميل متوسط الاستهلاك - عميل قليل الاستهلاك) مما يساعدك في تحديد الفئة الافضل للترويج والتي من الممكن أن تقوم باتخاذ قرار الشراء سريعًا.

 

  • التصنيف وفق العلامة التجارية المفضلة - إن وجد -:

في حال كنت أحد الأعمال التجارية التي تقدم خدماتٍ خاصة بعلاماتٍ تجارية أخرى، يمكنك تصنيف العملاء وفقًا لها، فعلى سبيل المثال، إن كنت تملكُ متجرًا للعطور، يمكنك تصنيف العملاء بطريقتين كالتالي،

الأولى: العملاء المحبون للعطور الفرنسية، العملاء المحبون للعطور العربية

الثانية: العملاء المحبون للعطور الفرنسية (المحبون لعطور شركة قوتشي - المحبون لعطور شركة شانيل) وهكذا، وهي الطريقة الأكثر تفصيلًا والأفضل في الاستهداف.

 

إنّ تحديد الجمهور الصحيح دائمًا ما يكون أفضل ما تقوم به من أجل أعمالك التجارية، بل ويجعل منها أعمالًا ناجحة ومتفوقة لأنك دائمًا ما تخاطب من يهتم حقًا باعمالك! إن كنت تريد الحصول على جمهورٍ مناسبٍ لك، ابدأ الآن، نحن جاهزون لمساعدتك!

جميع الحقوق محفوظة لشركة العقل الرقمي © 2020